Poster un commentaire

وفاة الشاعرة العراقية الاصيلة لميعة عباس عمارة شاعرة عراقية محدثة


Rania Madi

Ibrahim Mohammed Jasim

· وفاة الشاعرة العراقية الاصيلة لميعة عباس عمارة شاعرة عراقية محدثة.

تعد محطة مهمة من محطات الشعر في العراق ولدت الشاعرة لعائلة عريقة ومشهورة في بغداد حيث عمها صائغ الفضة المعروف زهرون عمارة وكانت ديانة العائلة صابئية مندائية عراقية في منطقة الكريمات وهي منطقة تقع في لب المنطقة القديمة من بغداد.والمحصورة بين جسر الاحرار والسفارة البريطانية على ضفة نهر دجلة في جانب الكرخ سنة 1929م.

وجاء لقبها عمارة من مدينة العمارة حيث ولد والدها. أخذت الثانوية العامة في بغداد، وحصلت على إجازة دار المعلمين العالية سنة 1950م، وعينت مدرسة في دار المعلمات. تخرجت في دار المعلمين العالية سنة 1955.وهي ابنة خالة الشاعر العراقي عبد الرزاق عبد الواحد والتي كتب عنها في مذكراته الكثير حيث كانت ذات شخصية قوية ونفس أبية. ومن قصائدها

أغني لبغداد

( هلا ) و ( عيوني ) بلادي رضاها

وأزكى القرى للضيوف قراها

بلادي ويملؤني الزهو أني

لها أنتمي وبها أتباهى

لأن العراقة معنى العراق

ويعني التَبَغدُدَ عزاً وجاها

أغني لبغداد تصغي القلوب

وألفي دموع الحنين صداها

وإن قلت بغداد أعني العراق

الحبيب بأقصى قراها

من الموصل النرجسية أم الربيعين

والزاب يجلو حصاها

إلى البصرة الصامدين نخيلاً

تشبث من أزل في ثراها

وأسكنت نفسي أقصى البعيد

وقلت غبار السنين علاها

فما نسيتني عيون النخيل

ولا القلب والله يوماً سلاها

وأعرف ان قمر ٌ للجميع

ولكنه قمر في سماها

Votre commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l’aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion /  Changer )

Photo Google

Vous commentez à l’aide de votre compte Google. Déconnexion /  Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l’aide de votre compte Twitter. Déconnexion /  Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l’aide de votre compte Facebook. Déconnexion /  Changer )

Connexion à %s

%d blogueurs aiment cette page :